“اكتشف نفسك”.. خطوط الأظافر دليل على مشكلة صحية خطيرة

هل خطر ببالك ذات مرة ما أسباب تكون بعض النتوءات والخطوط التي تظهر على أظافرك، خاصة مع التقدم بالعمر، فهذه الخطوط عادةً ما تتكون من الكيراتين وهو بروتين يوجد في الأظافر والشعر والجلد، حيث يمكن للعديد من الظروف والعوامل الصحية المختلفة أن تؤثر على الأظافر مسببة لها تغيرات في شكل فراش الظفر، لكن اليوم تكشف دراسة جديدة سبب هذه التموجات.

خطوط الأظافر
دراسة جديدة تكشف خطوط الأظافر علامة على وجود مشكلة صحية

أسباب ظهور خطوط الأظافر

كشفت دراسة نشرتها دورية “طبيب العائلة الكندي” أن هناك حوالي 20 بالمئة من البالغين، يعانون من الإصابة بأظافر هشة، وهو أمر طبيعي يحدث مع التقدم في العمر من خلال النتوءات أو الانقسامات البادية التي تظهر على الأظافر، وأوضحت الدراسة أن معظم حواف الظفر تبدو وكأنها عمودية، على هيئة خطوط صغيرة بارزة تمتد من أسفل الظفر إلى أعلاها، خاصة إذا قمت بتمرير إصبعك على الظفر، يمكنك أن تشعر بالنمط المتموج.

نتوءات الاظافر تدل على مشكلة صحية

حواف الأظافر العمودية هي شئ طبيعي يحدث مع الشيخوخة البشرية نتيجة لفقدان الرطوبة البشرية بشكل عام، هي ليست مدعاة للقلق، لكن هناك بعض الظروف التي يمكن بموجب حدوثها اعتبار نتوءات الأظافر علامة على وجود مشكلة صحية، وفقا لكل شخص، وهي ظهور الحواف الأفقية يمكن أن تشير إلى العديد من المشكلات الصحية المختلفة، فهي ظاهرة نادرة الحدوث وغالبا ما تكون حواف الأظافر الأفقية العميقة، والتي تسمى أيضا خطوط Beau، علامة على توقف نمو أظافرك.
ووفقا لعيادة كليفلاند، يمكن أن يكون سبب هذا الانقطاع هو إصابة جذر الظفر، أو مرض أو عدوى، أو إجهاد شديد، أو حالة جلدية تؤثر على منطقة الظفر، أو نقص فيتامين أو مغذيات، أو فقدان تدفق الدم إلى الظفر، بالإضافة إلى ذلك، فإن خطوط Beau هي عرض كلاسيكي لنقص البروتين أو الزنك. لذلك إذا لاحظت وجود نتوءات أفقية، فقد حان الوقت لرؤية الطبيب بشأن تغذيتك.

عوامل الإصابة بخطوط الأظافر

سنوضح قائمة بأبرز العوامل التي قد تسبب الإصابة بهذا النوع من الخطوط على الأظافر والتي جاءت كالتالي:

  • الإصابة ببعض المشكلات الصحية والأمراض، مثل:سوء التغذية
  • بعض أنواع الأمراض أو الالتهابات البكتيرية أو الفطرية
  • نقص بعض العناصر الغذائية، مثل نقص الزنك
  • بعض أمراض جهاز الدوران، مثل: النوبة القلبية، ومرض الأوعية المحيطية
  • الأمراض التي قد تسبب الإصابة بحمى مرتفعة، مثل: الحمى القرمزية، والحصبة، والنكاف
  • أمراض الكبد، ومشكلات وأمراض الأيض، مثل: مرض السكري الخارج عن السيطرة
  • تناول بعض أنواع الأدوية أو الخضوع لعلاجات معينة، مثل العلاج الكيماوي.
    التعرض لحادث
  • الخضوع لعملية جراحية ، والتعرض لبعض أنواع السموم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى