دا اختراع .. سر خطير وراء وجود ثقب في القفل من الأسفل بجانب المفتاح .. السبب مش هيخطر على بالك

هل تعرف ما السر الكامن وراء وجود تلك الثقوب في الأقفال؟ يبدو أن كل أداة وجهاز نستخدمه في حياتنا اليومية له دوره وفائدته، حتى إذا كنا لا ندرك بالضبط لماذا تم تصميمها بهذا الشكل المعين ليس كل شيء حولنا يكشف عن قيمته الفورية، ولكن عندما نبدأ في البحث عن السبب وراء وجوده، ونكتشف المزيد من المعلومات والفوائد التي يمكن أن يقدمها، نكتشف أن بعض الأشياء تحمل قيمة كبيرة تكاد تكون غير ملحوظة في العين العارية. هذا هو الحال مع الثقوب الصغيرة الموجودة في الأقفال، وسنبحث في هذا المقال عن سر وجودها والفوائد الكامنة التي تقدمها.

 

هو الغموض وراء وجود هذا الثقب الصغير في القفل؟

 

  • عند النظر إلى استخدامات الأقفال في البيئات الخارجية، يبدو أن الثقب الصغير المتواجد في الجزء السفلي يلعب دورًا بارزًا. يُعرف هذا الثقب باسم “فتحة التصريف” وله وظيفة مهمة جدًا.

 

  • تقوم فتحة التصريف بدور محوري في منع تآكل القفل وصدأه من الداخل، نظرًا لأنها مصنوعة من مادة معدنية. هذا الثقب يقوم بتصريف مياه الأمطار بعيدًا عن الآلية الداخلية للقفل، مما يمنع تجمد المياه داخله والتي يمكن أن تتسبب في تلفه وتأثيره السلبي على أدائه.

 

  • إذا واجهت مشكلة في فتح أو إغلاق القفل بسبب احتمال وجود عائق، يمكن تخفيف هذه المشكلة عن طريق تطبيق بضع قطرات من زيت التشحيم المخصص للسيارات عبر فتحة التصريف. هذا الإجراء يساعد على تليين القفل ويجعل عملية الفتح والإغلاق أسهل وأكثر سلاسة.

 

هل يمكن فتح القفل من خلال الثقب الصغير الذي يتواجد في أسفله؟

 

للأسف، في حالة فقدان المفاتيح، ينبغي علينا أن ندرك أن إدخال مشبك ورقي في الثقب المخصص لن يكون كافيًا لفتح القفل، على عكس ما قد يظنه بعض الأشخاص. يجب أن نضع في اعتبارنا أن درجة أمان وصلابة هذا النوع من الأقفال لن تكون كافية للمقاومة ضد أدوات معدنية قوية مثل قواطع الحديد والبراغي المدببة وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى