عالج ضرسك اللي وجعك في دقيقتين.. فؤائد الملح للأسنان واللثة

يعتبر الملح من أهم المركبات الطبيعية الهامة و أكثر الطرق الفعالة في مواجهة البكتيريا في الفم، حيث يمنع البكتيريا من التكاثر والانتشار داخل الفم بشكل كبير، ويساعد الملح على امتصاص الماء من أنسجة الفم فيما يشكل حاجز لرجوع الأمراض إليها مرة أخري. كما ينصح أطباء الأسنان والدراسات العلمية بتنظيفها بالفرشاة  مرتين يوميًا، و ينصح أيضًا بتناول الأطعمة الصحية التي بها كميات كبيرة من الألياف بالإضافة إلي الابتعاد عن الحلوي.

عالج ضرسك اللي وجعك في دقيقتين.. فؤائد الملح للأسنان واللثة

فوائد الملح للأسنان واللثة ما يلي:

  • تخفيف احتقان اللوز، وآلام البلعوم.
  • علاج تقرحات والتهابات اللثة.
  • يعمل على تهدية الأغشية المخاطية للفم.
  • نزلات البرد مما يؤدي إلي علاج التهاب اللوزتين والحلق.
  • التخلص من البكتيريا الموجودة بالفم، حيث إن المضمضة بالماء والملح تزيد من الحموضة(pH) لفترة زمنيّة مؤقتة.
  • تلطيف الجروح الفموية نظرًا لاحتواء الجسم على الأملاح والمعادن وبنفس التركيز.
  • تنظيف الفم وتطهيره، في حال عدم توافر الفرشاة والمعجون.
  • يساعد في القضاء على تسوس الأسنان وإزالة أي روائح كريهة به.
  • ويساهم في أن يكون انتعاش وبرودة بين الأسنان ولمعانها فتكون مضيئة.

علاقة الملح بالأسنان

الملح هو مركَب مضاد للبكتيريا، حيث إن البكتيريا تنتشر في الفم بشكل أكبر وخصوصًا في الأسنان بسبب تناول المشروبات المختلفة والمأكولات، فبالتالي ظهرت العديد من الطرق العلاجية والطبيعية التي من خلالها يمكن معالجة الأسنان و أحيانًا يكون الاستخدام وقت الحاجة فقط.

طريقة استخدام الملح للأسنان واللثة

  • إضافة نصف معلقة من الملح في كوب ماء دافئ
  • استخدام المحلول للمضمضة صباحًا ومساءً فأنه يساعد على إزالة جميع بقايا الطعام من بين الأسنان، وإزالة البكتيريا التي تؤدي إلي تسوس الأسنان.
  • نستخدم المحلول للمضمضة بعد24 بمعدل مرة كل 2 إلي 3 ساعات من إجراء جراحة الفم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى